تجاهل والانتقال إلى المحتوى الرئيسي

أنتم تتصفّحون في الوقت الحالي نسخة:

للوصول إلى المعلومات المرتبطة بموقعكم الجغرافي، نوصي باستخدام نسخة:


pan.location.WW إغلاق ✕
البحث
pan.navigation.search.input.status.text
مسح
Stay tuned for a new Limited Edition / Days / Hours / Minutes / Seconds
Wed Apr 10 00:00:00 UTC 2024
10:30:00
+04:00

مرحبًا

استنادًا إلى معلومات التصفّح، حدّدنا البلدان والعملات التالية:

United Arab Emirates - د.إ.‏

إذا أردتم التغيير، يمكنكم اختيار إعدادات مختلفة.

إيليان، سفير بانيراي إلى عالم الإبحار وتحفة نفيسة من فن ترميم القوارب

عُثر على يخت إيليان الشراعي ذي الصاريتين لأول مرة بحالة يُرثى لها في جزيرة أنتيغوا عام 2006، وأحضرته بانيراي لترميمه بالكامل. وبعد 3 أعوام من العمل، أقيم حفل إطلاق "إيليان" في عام 2009 في قسم الإبحار بالبحرية الإيطالية.  أبدع كبار نجاري السفن وحرفيوها في حوض فرانشيسكو ديل كارلو لبناء السفن في توسكانا في منح جوهرة الملاحة البحرية هذه فرصة جديدة للحياة، وجعلوا من عملهم أيقونة يُحتذى بها في فن ترميم القوارب الكلاسيكية على صعيد الولع بأدق التفاصيل.

${properties.title}

التاريخ

شهد حوض فايف لبناء السفن في أسكتلندا ولادة يخت إيليان عام 1936، وقد اجتهد الحرفيون من شركاء بانيراي في الحفاظ بأمانة على التصاميم والسمات الأصلية للقارب، بل وحتى على قدر كبير من المواد التي صُنع منها أول مرة. استُخدم إيليان إلى حد كبير للإبحار على طول الساحل الغربي لأسكتلندا، ويحمل تصميمه توقيع ويليام فايف الثالث، وهو أحد أشهر أساطير صناعة اليخوت على مر تاريخ الإبحار. ولا يزال اسم "Fife and Son Shipyard" (حوض فايف وابنه لبناء السُفُن) يحمل إلى يومنا هذا عبقًا سحريًّا في عالم الإبحار، وينطوي على سمات أناقة التصميم والمهارة الحرفية الرائعة.

 

تمتاز ساعة Radiomir Otto Giorni PAM01347 بميناء ذي لون بني داكن مظلل تظليلًا حُبيبيًّا. تنتقل جميع الموانئ من مركز فاتح إلى تدرّج أغمق عند الحواف لإضفاء العمق على مظهرها الحُبيبي. يتم تشطيب كل هيكل من هياكل ساعات Radiomir Otto Giorni يدويًّا واحدًا تلو الآخر لإضفاء مظهر معتّق، ما يمنح كل ساعة طابعًا فريدًا. 

 

يخضع كل هيكل من هياكل Radiomir Otto Giorni إلى معالجة للفولاذ المعتّق تعرف باسم "برونيتو". وهي عبارة عن تشطيب يدوي ينتج عن عملية دقيقة تميّز كل هيكل عن الآخر. يُطلى الهيكل باللون الأسود بتقنية الترسيب البخاري الفيزيائي (PVD)، ثم يُصقل بعد ذلك، ليترك خلفه مظهرًا فريدًا من نوعه مستوحى من عملية تعتيق المعدن.

 

تمثل الحركة P.5000 يدوية التعبئة مصدر طاقة تشغيل ساعة Radiomir Otto Giorni وتتميز باحتياطي طاقة مدته ثمانية أيام، وهو احتياطي طاقة طويل الأمد داومت بانيراي على استخدامه طيلة تاريخها. يمكن الاستمتاع بمشاهدة حركة الـ 8 أيام الأيقونية هذه بفضل خلفية الهيكل المفتوحة والمصنوعة من الكريستال السافيري. كان احتياطي الطاقة المديد أمرًا حيويًّا لقطع بانيراي، وأضحى عنصرًا مميزًا في صلب هوية الدار وسمة ألمعية انفردت بها.

 

تتبنى Radiomir Tre Giorni PAM01335 الرموز العريقة لأسلافها - متمثلة في هيكل على شكل وسادة، وعروات حلقية رفيعة، وميناء ساندويش مميز - في ساعة معاصرة تسطّر صفحات جديدة في أسطورة Radiomir وتعِد بجذب الذواقة الحقيقيين العارفين بقصة بانيراي. 

 

يضفي طراز Radiomir Tre Giorni PAM01335 على الساعة تعبيرًا أحادي الطيف بلون أزرق داكن خفيف. ويشترك الميناء والحزام في اللون المحايد. يتميز الحزام المصنوع من جلد العجل المرن بسطح محزز كالحصى وتبرز خياطة متباينة باللون البيج تصميمه المعتّق الدقيق. 

 

تمد الحركة P.6000 يدوية التعبئة ساعة Radiomir Tre Giorni بالطاقة وتتميز باحتياطي طاقة لمدة ثلاثة أيام. دولاب توازنها، الذي يتذبذب بتردد 21600 هزّة في الساعة، مُثبت بإحكام في موضعه بفضل جسر ذي دعامتين.  

${properties.title}

الوقت والبحر

الملاحة أمر لا غنى عنه للبحَّار: فالرياح والإحداثيات والوقت عناصر حاسمة لتحديد موقع القارب في البحر. وقد وصف المؤلف الأمريكي جون روسمانير الأمر ذات مرة قائلاً: "لا يكمن الهدف في الإبحار بالقارب، وإنما في مساعدة القارب على الإبحار بنفسه"، وهو هدف لا يمكن تحقيقه إلا بتوظيف ما يناسب من الأدوات والتدريب. أصبح تاريخ بانيراي العريق مع البحرية الإيطالية والملاحة متأصلاً في جوهر العلامة، وتجسده إيليان اليوم بكل فخر، سفيرة للدار إلى عالم الإبحار.

${properties.title}

إصدار إيليان المحدود

ابتكرت أوفيتشيني بانيراي إصدارها الفريد من أدوات الملاحة لأول مرة احتفالًا بعودة إيليان إلى البحر في عام 2018، وقد اشتملت المجموعة على مقياس ضغط جوي ومقياس درجة الرطوبة وميزان حرارة وساعة حائط، جميعها مصنوعة من الفولاذ المقاوم للصدأ، وتزدان كل منها بشعار إيليان. بالإضافة إلى ذلك، ابتكرت دار صناعة الساعات العريقة إصدارًا حصريًّا من ساعات الكرونومتر البحري يتميز بنظام تعليق مبتكر: يتيح للساعة البقاء في وضع أفقي في جميع الأوقات، فيظل وجه الساعة قائمًا بغض النظر عن تأرجّح المركب من جانب إلى آخر.